التوقيع على ميثاق مواجهة التطبيع الإعلامي

إن المحاولات الحثيثة لنشر التطبيع مع الإحتلال الإسرائيلي في المنطقة العربية توجب علينا بذل كافة الجهود في مواجهة التطبيع عموماً والإعلامي خاصة؛ حيث تسارعت وتيرة التطبيع الإعلامي مؤخراً عبر استضافة ناطقين باسم الإحتلال ومشاركة بعض الإعلاميين العرب في وسائل إعلام الإحتلال. إن الأصوات الداعمة للتطبيع الإعلامي مع الإحتلال تسهم بقوة في التلاعب في وعي الشعوب وتجميل صورة الإحتلال، وتساهم في تراجع القضية الفلسطينية عن كونها القضية الأولى للعرب والمسلمين.

وإننا من خلال هذا الميثاق لنؤكد على أهمية مواجهة التطبيع الإعلامي مع الإحتلال بشكل مدروس وممنهج على كافة المنابر. ‏‏

يمكنكم مطالعة مسوّدة الميثاق من خلال الضغط على الصورة، والتوقيع على الميثاق بملئ النموذج