تصاعد اعتداء الاحتلال على المؤسسات الإعلامية .. محاولة فاشلة لمصادرة حرية الصحافة

تصاعد اعتداء الاحتلال على المؤسسات الإعلامية .. محاولة فاشلة لمصادرة حرية الصحافة

 

تستمرُ سلطات الاحتلال الصهيوني في سياساتها القمعية والتعسفية بحقّ المؤسسات والهيئات الإعلامية الفلسطينية في الضفة الغربية، حيث أقدمت على إغلاق عدد من مكاتب الفضائيات الفلسطينية وشركات الإنتاج الإعلامي في العديد من المدن الفلسطينية، وقامت بإغلاق أبوابها بالصفائح الحديدية، والاستيلاء على معداتها بذريعة بثّ وإرسال “مواد تحريضية”.

تفيد التقارير والإحصائيات  بوقوع نحو 600 اعتداء وانتهاك قامت بها قوات الاحتلال بحق الصحفيين ووسائل الإعلام الفلسطينية خلال عام 2016، فيما سجل النصف الأول من العام الجاري نحو 400 اعتداء.

إننا في منتدى فلسطين الدولي  للإعلام والاتصال “تواصل” إذ ندين هذا الاعتداء السّافر والمتكرر من قبل سلطات الاحتلال على المؤسسات الإعلامية الفلسطينية في الضفة الغربية، تحت حجج واهية لا تُصنَّف إلا تحت عناوين الاعتداءات التي يُصرُّ الاحتلال على تنفيذها ضد شعبنا الفلسطيني ومقدراته وأرضه، فإننا نطالب بكفّ يد الاحتلال عن هذه المؤسسات وتمكينها من القيام برسالتها الوطنية في تغطيتها الإعلامية.

كما ندعو المنظمات الدولية ذات الشأن إلى ضرورة التحرك لحماية حرية الصحافة في وجه الهجمة الشرسة التي تشنّها سلطات الاحتلال الصهيوني عليها، والتي تضرب بكل القوانين والأعراف الدولية المتعلقة بحرية التعبير عن الرأي عرض الحائط.

Share this post

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *